لجنة الطوارئ تقر إلغاء شرط فحص البي سي ار لعودة العالقين في الخارج والاكتفاء بالفحص الحراري

لجنة الطوارئ تقر إلغاء شرط فحص البي سي ار لعودة العالقين في الخارج والاكتفاء بالفحص الحراري

أقرت اللجنة الوطنية العليا للطوارئ لمواجهة كورونا إلغاء شرط فحص البي سي ار لعودة العالقين اليمنيين في الخارج عبر المنافذ الجوية، والاكتفاء بالفحص الحراري.

جاء ذلك في اجتماع للجنة برئاسة رئيس الوزراء الدكتور معين عبدالملك، أقرت خلاله تعديل بروتوكول إجلاء المواطنين العالقين في الخارج، وفق ما ذكرت وكالة سبأ الحكومية.

وكانت لجنة الطوارئ أقرت، منتصف مايو/أيار الماضي بروتوكول إجلاء المواطنين العالقين في الخارج، مشترطة حصول المسافرين على شهادة صحية من مركز معتمد تثبت سلامته من فيروس كورونا، مع تكفلها بقيمة فحوصات البي سي آر لكل العالقين الراغبين بالعودة للوطن.

ولم تذكر الوكالة ما إذا كان إلغاء شرط فحص البي سي ار، يشمل العائدين عبر المنافذ البرية من السعودية.

ووفق الوكالة الحكومية، فإن اللجنة أقرت إلغاء شرط فحص البي سي ار لتسهيل عودة العالقين اليمنيين عبر المنافذ الجوية، اعتبارا من يوم الاثنين القادم، والاستعاضة عنها بالفحص الحراري".

وأوضحت اللجنة أن قرار تعديل البروتكول، جاء "بالاسترشاد بتجارب الدول الأخرى التي اتخذت إجراءات أخرى عقب العودة التدريجية من الإغلاق الكامل عقب هذه الجائحة"، مشيرة إلى أن اعتماد الفحص الحراري "معمول به في عدد من الدول التي شرعت في فتح منافذها وحدثت الإجراءات الاحترازية والوقائية الواجب اتباعها".

ووجهت اللجنة "بالتقيد بالاشتراطات للعائدين وتكثيف الإجراءات في المنافذ البرية والبحرية والجوية المختلفة، بما في ذلك تزويد المنافذ بأجهزة الفحص ووسائل الوقاية وجميع المستلزمات الضرورية الأخرى".

كما وجهت وزارة الصحة العامة والسكان بتوفير احتياجات المنافذ المختلفة من أجهزة الفحص والكاميرات الحرارية ووسائل الوقاية للعاملين، إضافة الى الحوافز المناسبة لهم تقديرا لما يبذلونه من جهود استثنائية في هذه الظروف.

واستعرض اجتماع اللجنة تقرير وزير الخارجية محمد الحضرمي وأمين عام مجلس الوزراء، عن ما تم انجازه في عملية إجلاء العالقين.

ووفق تقرير الوزير بلغ "إجمالي من تم اجلائهم بلغ 6774 عالقا موزعين على ٣٥٣١ مواطن من مصر، و١٠٥٤ في الهند، و٧٦٧ في الأردن، إضافة الى ٧٣٧ من جيبوتي،و٦٨٥ من الامارات، و٥١ من اثيوبيا".

ولا تشمل هذه الاحصائيات عدد العالقين العائدين من السعودية عبر المنافذ البرية، حيث قال تقرير الوزير وأمين عام مجلس الوزراء أن المتوسط اليومي للعائدين من المملكة "يصل ما بين الف – 1600 مسافر".

وقالت الوكالة الحكومية، أن الاجتماع استعرض تقارير نائب رئيس الوزراء رئيس اللجنة الدكتور سالم الخنبشي، ووزير الصحة العامة والسكان الدكتور ناصر باعوم، حول الوضع العام ومستجدات الوباء، بما في ذلك اخر الاحصائيات المتعلقة بحالات الإشتباه والاصابة والوفيات والتعافي.

وكانت لجنة الطوارئ العليا، ارتفاع اعداد الإصابات المؤكدة بفيروس كورونا في مناطق سيطرة الحكومة إلى (1248) بعد تسجيل 8 إصابات جديدة يوم السبت 4يوليو، فيما بلغت إجمالي الوفيات (337) وفاة، تسجيل (537) حالة تعافي.


شارك الخبر


طباعة إرسال




شارك برأيك