مشرف حوثي يقتل 3 من "أحفاد بلال" لأنهم رفضوا الذهاب للقتال والنساء ينتقمن بقتل المشرف وأسر مرافقيه

مشرف حوثي يقتل 3 من "أحفاد بلال" لأنهم رفضوا الذهاب للقتال والنساء ينتقمن بقتل المشرف وأسر مرافقيه

قتل ثلاثة أشخاص من أسرة واحدة من فئة "المهمشين" ومشرف حوثي اليوم السبت، في مديرية قفلة عذر بمحافظة عمران، شمال العاصمة صنعاء.

وقالت مصادر محلية لـ "المصدر أونلاين" إن خلافا نشب بين المشرف الحوثي المدعو أبو علي الخولاني وبين إحدى الأسر "المهمشة" في منطقة الجرفين، على خلفية رفض أفراد من الأسر الذهاب للقتال في صفوف الميليشيا.

وفي التفاصيل فإن المشرف قدم إلى منطقة الجرفين بمديرية القفلة بغرض حشد مقاتلين من فئة المهمشين للقتال في صفوف جماعته فكان ردهم أن يعرفوا مصير من تم حشدهم قبل أيام وواجهوا طلبه بالرفض فباشر المشرف الحوثي المتحدث بالرصاص فقتله وقتل ابنه وابن أخته وجرح رابع.

وأضافت المصادر أن نساء الأسرة المجني عليها تجمعن وسلبن بنادق مرافقي المشرف وقتلن المشرف وأسرن البقية كما أصيب أحدهم، ولا زالت الامور متوترة حتى اللحظة.

وكانت ميليشيا الحوثي قد أطلقت خلال الأسابيع الماضية برنامجا تحت مسمى "أحفاد بلال" بغرض الحشد من فئة المهمشين والأسر الأشد فقراً من ذوي البشرة السمراء ورفد الجبهات من هؤلاء الفئات.

وخرج زعيم مليشيا الحوثي قبل أسابيع في خطاب يمتدح فيه من أسماهم "أحفاد بلال" واتضح أن هذا المديح كان بداية لإجبارهم على القتال في صفوف جماعته.


شارك الخبر


طباعة إرسال




شارك برأيك