خلاصة يوم دامٍ في رداع.. أكثر من 15 قتيل وجريح في اشتباكات قبلية بدأت بشجار بين أطفال

خلاصة يوم دامٍ في رداع.. أكثر من 15 قتيل وجريح في اشتباكات قبلية بدأت بشجار بين أطفال أحد شوارع مدينة رداع

سقط قتلى وجرحى بينهم مدنيون في اشتباكات وحرب شوارع دارت بين مسلحين قبليين من "آل الجوف قيفة" ومسلحين من سادة ريام الموالية للحوثيين، في مدينة رداع بمحافظة البيضاء.

وقالت مصادر محلية إن اشتباكات عنيفة اندلعت نهار أمس الإثنين واستمرت حتى وقت متأخر من الليل بين مسلحين من قبيلة "آل الجوف" قيفة ومسلحين من "سادة ريام"، إثر شجار بين أطفال تطور إلى مشادة بين مسلح من "آل الجوف" ومسلح من "ريام"، حيث قام الريامي بقتل الجوفي على الفور.

واوضحت المصادر أن "آل الجوف" تداعوا إلى المكان وهاجموا منزل الريامي وقاموا بقتله، في حين تداعى أهل "ريام"، لتتوسع الاشتباكات إلى معظم شوارع وأحياء مدينة رداع.

وأكدت المصادر أن الاشتباكات أسفرت عن مقتل 6 من مسلحي قبائل "آل الجوف" وإصابة 6 آخرين، في حين قتل 3 من "سادة ريام" بينهم القيادي الحوثي محمد حسين الريامي، وأصيب آخرون بينهم مدنيون تواجدوا في محيط منطقة الاشتباكات.

وافادت المصادر أن طفلة قتلت برصاص الاشتباكات أثناء ركوبها جوار والدها في باص بجوار محطة الحرمين بالشارع العام برداع، ولم يتمكن والدها من إسعافها بسبب إعطاب الباص وكثافة الاشتباكات.

يأتي ذلك في ظل سيطرة الحوثيين على مدينة رداع، حيث دارت الاشتباكات في الوقت الذي تجوب فيه أطقم الحوثيين شوارع المدينة، دون أن تحرك ساكنا.


كلمات مفتاحية

#اليمن #البيضاء #رداع

شارك الخبر


طباعة إرسال




شارك برأيك