المهرة.. محتجون يستأنفون اعتصاماً ضد تواجد القوات السعودية بمنفذ "صرفيت" الحدودي

المهرة.. محتجون يستأنفون اعتصاماً ضد تواجد القوات السعودية بمنفذ "صرفيت" الحدودي مواطنون في المهرة يحتجون ضد تواجد القوات السعودية

استأنفت مجاميع من سكان مديرية حوف بمحافظة المهرة (شرقي اليمن) يوم الأربعاء، اعتصامهم أمام منفذ صرفيت الحدودي مع سلطنة عمان رفضا للتواجد العسكري السعودي في المنفذ.

وقال مصدر من المعتصمين لـ"المصدر أونلاين"  إن المحتجين قاموا بإغلاق ، البوابة الخاصة بالبضائع والجنود في منفذ صرفيت مطالبين بخروج القوات السعودية.

وأشار إلى أن استئناف الاعتصام جاء بعد فشل وساطة لمشائخ في المنطقة حاولت التدخل لتهدئة الوضع، ويقول السكان إن تواجد القوات السعودية في المفذ يسبب لهم مضايقات كان آخرها، حسب المعتصمين، الإعتداء على موظفي جمارك منفذ صرفيت من قبل جنود سعوديين قبل أسابيع.

وقال إن قبائل حوف أوقفوا تعزيزات عسكرية سعودية كانت تهدف لتعزيز القوة المتواجدة بالمنفذ.
وسبق أن نفذ أبناء مديرية حوف بمحافظة المهرة اعتصاما نهاية العام الماضي 2018م وأواخر شهر مايو من العام الجاري 2019م وتم رفعها استجابة للوساطة.

وتشهد محافظة المهرة، الواقعة على حدود سلطنة عمان، منذ العام الماضي تحركات رافضة للتواجد السعودي العسكري في المحافظة وصل في مرات عدة لاشتباكات محدودة بين الطرفين.


شارك الخبر


طباعة إرسال




شارك برأيك